العدد 312 ‐ تشرين الثاني/نوفمبر 2017

العودة

استثمارات في مشاريع صحية  تستبق خصخصة القطاع الصحي

استثمارات في مشاريع صحية تستبق خصخصة القطاع الصحي

في إطار تشجيع الدولة على خصخصة القطاع الصحي، واستقطاب الاستثمارات المحلية والخارجية الى البحرين، وتنويع الخدمات المتخصصة في هذا القطاع، تشجيعاً وتنمية للسياحة العلاجية في المملكة، يعكف مستثمرون في القطاع الخاص حاليا على افتتاح مركز صحي نوعي يعد البادرة الأولى من نوعها على مستوى البحرين، باستثمار مبدئي بقيمة 10 ملايين دولار، وهو مركز طبي ومشفى متخصص، يقدم خدماته الى مواطني البحرين والدول الخليجية المجاورة.

وقال رئيس اللجنة التوجيهية لدى مركز دلمون للتأهيل محمود الصوفي إن «دلمون للتأهيل سيكون مركز تأهيل مميزاً ومتخصصاً في مجال توفير رعاية المرضى، حيث سيتم افتتاح المركز على مراحل متعددة.

وستوفّر المرحلة الأولى خدمات متخصصة للمرضى الذين يحتاجون الى التمريض المنزلي وإعادة التأهيل. أما المرحلة الثانية، فسوف تتضمن بناء 25 جناحاً لرعاية المرضى الداخليين بما في ذلك العلاج الطبيعي، والرعاية التمريضية على مدار الساعة، والمرافق الاستشفائية والعلاج الطبيعي وصالات رياضية متخصصة.

وقالت استشارية أمراض المخ والجهاز العصبي الدكتورة فرزانة عبدالكريم السيد: “سيكون هذا المركز مجهزاً بشكل كامل لتلبية احتياجات إعادة تأهيل المصابين بالسكتة الدماغية، وما بعد الإصابات، ومرضى ما بعد الجراحة والذين يتطلبون رعاية متخصصة لتلبية احتياجات المرضى للتعافي واحتياجاتهم الصحية.

وأضافت أنهناك حاجة ماسة في البحرين لخدمات إعادة تأهيل متخصصة، لتلبية احتياجات المرضى في مرحلة ما بعد الجراحة والاحتياجات الصحية الطويلة الأمد. وتقوم المستشفيات في البحرين حالياً بالرعاية الضرورية، ولكن هناك حاجة الى الرعاية المستمرة ورعاية ما بعد العمليات، وهو أمر ضروري جداً لتعافي المريض ونقاهته. وتقع الأسر  تحت الكثير من الضغوط لتوفير وإيجاد الرعاية، والتي عادة ما تكون مرهقة. وهذا من شأنه سد الفجوة في السوق، ودعم كل من المرضى والأسرة والأطباء على طريق التعافي.

وأضافت د. فرزانة أنمعدل الإصابة بالسكتة الدماغية آخذ في الارتفاع، وقد تضاعف تقريباً خلال العقدين الماضيين في البحرين. وهذا أمر يدعو الى القلق، ويجب معالجته على الفور من أجل إدارة العبء الناجم عن المرض، وذلك بتحقيق نتائج صحية أفضل. إن تقديم خدمات إعادة التأهيل للمرضى الداخليين وغيرهم من خدمات إعادة التأهيل الفعالة سوف يساعد بشكل كبير.

وقال العضو المنتدب لمجموعة بوينت الاستشارية عماد بخاري: “نحن نضع في هذا المشروع خبرتنا الإقليمية في قطاع الرعاية الصحية، مع التركيز على مشاريع مماثلة ويقوم مكتبنا في مملكة البحرين بمتابعة وتقديم خدماته الاستشارية لإدارة وتنفيذ مشروع مركز دلمون للتأهيل.

وأضاف: “يعتبر تأهيل المرضى الداخليين جزءاً أساسياً من العلاج في تواصل الرعاية الحديث. ومن المؤسف أن هذا الأمر لم يولِ اهتماماً كبيراً بالماضي في الشرق الأوسط، وخاصة في البحرين. وقد بدأت بعض الدول الأخرى في المنطقة، وتحديداًً الإمارات والسعودية، الاستثمار في إعادة تأهيل المرضى الداخليين.

وتتكون اللجنة التوجيهية من عبدالنبي الشعلة، مشعل الشعلة ممثلاً لشركة الفنار للاستثمارات، ستيفان مونش ممثلاً لشركة إبراهيم خليل كانو، طلال الزين، ومحمود الصوفي، بالإضافة الى الدكتور عمر شريف.

هذا بالإضافة الى لجنة استشارية متخصصة لدى المركز تشمل مجموعة استشارية طبية متخصصة من الأطباء والمعالجين والمهنيين.

تصنيف

Al Morakeb Group © 2016 By Netrom Online