العودة

الجزائر: اتحادية الناقلين الخواص تكشف زيادات في أسعار التأمين على حافلات النقل الخاص وعلى سائقيها!

كشف عبد القادر بوشريط، رئيس اتحادية الناقلين الخواص، أنّ الأسعار في قطاع النقل الخاص ستعرف زيادات حتمية سنة 2018، وهذا راجع حسبه للزيادة في أسعار البنزين والمازوت الأمر الذي سيجبر حسبه الناقل الخاص إلى الرفع من التسعيرة نظرًا للزيادات التي يدفعها لاقتناء هاتين المادتين الأساسيتين، كما ستعرف أسعار التأمين على حافلات النقل الخاص وعلى سائقيها زيادات تبلغ 30% حيث تعتبر هذه الفئة من الناقلين الخواص تابعة لصندوق الضمان الاجتماعي لغير الأجراء. أوضح رئيس اتحادية الناقلين الخواص أنّ أسعار التأمين على حافلات النقل الخاص ستعرف زيادات بأكثر من 10% تطبق بداية من جانفي 2018، ناهيك عن زيادات في أسعار التأمين على السائقين بأكثر من 30% تطبق في نفس الفترة من السنة المقبلة، يضيف ذات المسؤول أن الناقلين الخواص تابعين لصندوق الضمان الاجتماعي لغير الأجراء فيما ستكون هناك زيادات حتمية في أسعار النقل الخاص نظرًا للزيادات في أسعار البنزين والمازوت، ناهيك عن ارتفاع سعر الإكسسوارات الخاصة بالشاحنات والحافلات، وهو ما سينجر عنه زيادات في تسعيرة النقل يطبقها الناقلون الخواص لتحقيق نوع من هامش الربح نظرا للزيادات الخاصة بالتأمين والتي ستدخل حيز الخدمة سنة 2018.
في سياق آخر، دعا رئيس اتحادية الناقلين الخواص إلـى ضرورة خوصصة قطاع النقل التابع للدولة كي يتسنى للناقلين الخواص حسبه العمل مثل الناقلين التابعين للدولة، وأكد بوشريط على ضرورة إيجاد حل لكي لا تكون هناك زيادات كبيرة على المسافرين أو حتى الناقلين الذين سيصدمون جراء هذه الإجراءات الجديدة على أن تكون الزيادات في تسعيرة النقل طفيفة والتي تخدم المواطن والناقل على حد السواء ولتمكين الناقل من تحديد هامش ربح نظرًا للزيادات التي تنتظره خلال السنة القادمة.
وكشف حسين آيت إبراهيم رئيس نقابة سائقي الأجرة أنّه في حال لم تكن هناك زيادات في تسعيرة النقل بسيارات الأجرة وتم تطبيقها سنة 2018 فالنقابة سترفع مقترحات لأجل عدم تنفير المسافر من استغلال سيارات الأجرة، خاصة أمام انهيار القدرة الشرائية للجزائريين ومن بين المقترحات التي تعتزم نقابة آيت إبراهيم رفعها للجهات المعنية عن طريق التعويض المباشر أو غير المباشر في حال ما طبقت هذه الزيادات نجد هناك مقترحًا للتخفيف من الضرائب لسائق الأجرة وذلك بعدم احتساب TVA عند اقتناء سيارة أجرة، مطالبًا في ذات السياق بتخصيص محطات بنزين خاصةً لسائقي الأجرة من دون أن تطبق عليهم زيادات بالبنزين أو المازوت وتأتي هذه المقترحات في إطار الحفاظ على نسبة إستقطاب المسافرين وعدم تنفير المواطن من استغلال سيارات الجرة خصوصًا أمام البدائل العديدة المتوفرة في الوقت الحالي.
وكشف مدير الاستغلال والتجارة بمؤسسة النقل الحضري "إيتوزا" أنّ هذه المؤسسة تمكنت من فتح خطوط جديدة بولاية الجزائر والمقدرة بـ72 خطًا منذ شهر جويلية إلى غاية اليوم وهذا في إطار الشراكة الأولى من نوعها بين القطاع العام والخاص عن طريق إبرام صفقات بين كلا القطاعين، يضيف ذات المسؤول أنّه كل يوم تصلهم طلبات جديدة لفتح خطوط للنقل سواء من طرف المواطنين أو من قبل مديرية النقل أو حتى من طرف السلطات المحلية، فيما هناك مشروع اقتناء 200 حافلة إيتوزا جديدة منها 100 حافلة كدفعة أولى تنتظر الضوء الأخضر، فيما توجد 108 منها في طور الإنجاز يضيف ذات المسؤول أن هناك حافلات للنقل الحضري تشتغل لأكثر من 20 ساعة في اليوم ما يشكل ضغطا عليها، ومن شأن هذا المشروع الخاص بإقتناء حافلات جديدة تمكين المؤسسة تحديث عتادها.

Al Morakeb Group © 2016 By Netrom Online