العودة

الكويت: "أولى تكافل" وكيلاً لوثيقة تأمين مخاطر عدم السداد لشركات السياحة

قالت شركة الأولى للتأمين التكافلي إنه تم اعتمادها كوكيل محلي لإحدى شركات التأمين الأمريكية الكبرى، وذلك للعمل على تقديم وثيقة التأمين المرادف لنظام الكفالات البنكية (التسويات البنكية) مع منظمة النقل الجوي. وأشارت الشركة الى أن هذا التأمين يتيح لمكاتب السياحة والسفر استرداد خطاب الضمان المقدم لمنظمة النقل الجوي نظير مبيعاتها على شركات الطيران العاملة بسوق النقل الجوي بالكويت، وبذلك تكون شركات الطيران محمية وبشكل كبير من أي تعثرات مالية أو إخفاقات ممكن أن تحدث في المستقبل من قبل مكاتب السياحة والسفر نظير مبيعاتها.

وأكدت "أولى تكافل" أن هذه الاتفاقية ستسهم بتطوير العمل بقطاع السياحة والسفر الكويتي والذي يعتبر رافداً اقتصادياً بالغ الأهمية.

وقال نائب الرئيس التنفيذي للشركة، خالد الأسود، إن "أولى تكافل" تقدم هذه الوثيقة من التأمين وبالتعاون مع اتحاد مكاتب السفر والسياحة الكويتية داخل السوق الكويتي، وتغطي بذلك المخاطر الناتجة عن تعثر سداد مكاتب السياحة والسفر للمستحقات والالتزامات المالية المترتبة عليها لمنظمة النقل الجوي (أياتا) المسؤولة عن التسويات البنكية.

وأضاف أن هذه الاتفاقية تضمن حقوق شركات الطيران لدى وكلاء السفر المحلي وهذا ما سيضفي في المستقبل المزيد من الاستقرار في سوق السفر، وبذلك يكون جمهور المسافرين محميين بعدم إلغاء حجوزاتهم من قبل شركات الطيران.

ولفت الأسود الى أن هذه الخدمة التي تقدمها "أولى تكافل" تتميز بسهولة الإجراءات، حيث يقوم وكيل السفر باستكمال طلب التأمين من خلال اتحاد مكاتب السياحة والسفر الكويتية مرفقاً به المستندات الخاصة بوكيل السفر مثل الرخصة التجارية، ورخصة الإدارة العامة للطيران المدني، وشهادة لمن يهمه الأمر حديثة صادرة عن اتحاد مكاتب السفر والسياحة الكويتية.

كما أشار إلى أن هذا التعاقد جاء كاحدى الخطوات المهمة في تطوير المنتجات التأمينية التي تقدمها الشركة باستمرار لتخدم كافة الاحتياجات للأفراد والشركات، مؤكداً على أن "أولى تكافل" ستستمر بخطتها الاستراتيجية بتطوير منتجاتها الحالية، وطرح منتجات جديدة في المستقبل حرصاً منها على تحقيق المنافسة الإيجابية في السوق الكويتي لخدمة عملائها.

كان الرئيس التنفيذي للشركة، حسن العتال،  قال مطلع آب/أغسطس الماضي، إن الشركة حققت نتائج مُرضية خلال الربع الثاني من 2017، مشيراً إلى أن الإدارة التنفيذية تسعى لتعزيز الإيرادات التشغيلية من خلال توسعة أنشطتها التشغيلية والفنية.

وأعلنت الشركة المدرجة ببورصة الكويت، عن تحقيقها أرباحًا بقيمة 753.98 ألف دينار في الربع الثاني من 2017، مقابل ربح قدره 491.35 ألف دينار لنفس الفترة بالعام الماضي، بارتفاع نسبته 53.5%.

Al Morakeb Group © 2016 By Netrom Online