العودة

السعودية: ارتفاع متوسط بوليصة التأمين في السعودية 44 % منذ بداية العام

بلغ متوسط بوليصة التأمين في السعودية بنهاية الربع الثاني من العام الجاري، نحو 6725 ريالاً، مقارنة بـ 4666 ريالاً بنهاية الربع الرابع من العام السابق 2016 مسجلة نموًا نسبته 44 في المائة بما يعادل 2059 ريالاً لكل بوليصة.
ووفقًا لبيانات مؤسسة النقد العربي السعودي، فإن القطاع الصحي هو أكثر القطاعات نموًا في متوسط البوليصة الواحدة له، حيث ارتفعت بنسبة 84 في المائة منذ بداية العام حتى نهاية الربع الثاني من عام 2017، من 7285 ريالاً إلى 13433 ريالاً بنهاية الربع الثاني.
وبحسب البيانات التاريخية المتوافرة يعتبر متوسط بوليصة التأمين الصحي بنهاية الربع الثاني 2017 أعلى مستوى ربعي في ثمانية أعوام وتحديدًا منذ الربع الأول من عام 2009.
أما التأمين على المركبات فقد ارتفع متوسط الوثيقة "البوليصة" الواحدة بنحو  31 في المائة بنهاية الربع الثاني 2017 مقارنة بنهاية الربع الرابع من عام 2016، حيث بلغ متوسط الوثيقة "البوليصة" الواحدة نحو 3014 ريالا بنهاية الربع الثاني 2017 مقارنة بـ 2301 ريال بنهاية الربع الرابع 2017.
وتقسم أنشطة قطاع التأمين في السعودية إلى عشرة أنشطة، هي التأمين "الصحي" و"المركبات" اللذان يستحوذان على 81 في المائة، من نشاط قطاع التأمين في المملكة، ويتصدر "التأمين الصحي" بنسبة 54 في المائة، ثم "المركبات" بنسبة 27 في المائة.
فيما تستحوذ أنشطة مثل "الحماية والادخار" و"الحوادث والمسؤوليات " و"الممتلكات" و"البحري" و"الهندسي" و"الطاقة" و"الطيران" و"أخرى" على نحو 19 في المائة من أعمال القطاع.
وبالعودة إلى متوسط وثيقة "بوليصة" التأمين للأنشطة الأخرى يتضح أن متوسط الوثيقة "البوليصة" الواحدة للنشاط "الهندسي" ارتفع بنسبة 56 في المائة من 14.13 ألف ريال إلى نحو 22 ألف ريال.
كما ارتفع متوسط وثيقة "بوليصة" التأمين لنشاط "الطاقة" بنسبة 47 في المائة من 2.37 مليون ريال إلى 3.48 مليون ريال.
ثم نشاط "الحماية والادخار" حيث ارتفع متوسط تكلفة الوثيقة "بوليصة التأمين" الواحدة بنسبة 36 في المائة من 2.65 ألف ريال إلى 3.6 ألف ريال.
تلاه التأمين على "الممتلكات" بنسبة 34 في المائة من 50.76 ألف ريال إلى  68.07 ألف ريال، والنشاط "البحري" حيث ارتفع متوسط تكلفة وثيقة "بوليصة" التأمين بنسبة 29 في المائة من 5.8 ألف ريال إلى 7.46 ألف ريال.
يليه نشاط "الحوادث والمسؤوليات" حيث ارتفع بنسبة 3 في المائة من 6.53 ألف ريال إلى 6.73 ألف ريال.
في المقابل سجل نشاطان من أنشطة قطاع التأمين تراجعا في متوسط وثيقة "بوليصة" التأمين الواحدة الأول نشاط "الطيران" حيث تراجع متوسط الوثيقة "البوليصة الواحدة" بنسبة 57 في المائة من 1.672 مليون ريال بنهاية الربع الرابع 2016 إلى 714 ألف ريال بنهاية الربع الثاني 2017.
تلاه الأنشطة "الأخرى" حيث تراجع متوسط وثيقة "بوليصة" التأمين بنسبة 65 في المائة بمعدل 10.62 ألف ريال لكل وثيقة "بوليصة"، من 16.23 ألف ريال إلى 5.62 ألف ريال.
يذكر أن إجمالي عدد وثائق التأمين للقطاع قد بلغ نحو 1.307 مليون وثيقة خلال الربع الثاني 2017 مقارنة بـ 1.668 مليون وثيقة خلال الربع الرابع من عام 2016 ومقارنة بـ 1.720 مليون وثيقة خلال الربع الأول من العام 2017.
 

Al Morakeb Group © 2016 By Netrom Online